بطولة الأمم الأفريقية تحت 23 سنة

11 لاعبا حصلوا على "الأفضل" في مباريات الدور الأول.. ومصطفى محمد "استثنائي"

16/11/2019

 ريهام بكير

بنهاية مباريات الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأفريقية دون 23 عامًا، المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، والتي تستضيفها مصر في الفترة من 8 إلى 22 نوفمبر الجاري، الذي نتج عنه مواجهتي نصف النهائي بين مصر وجنوب أفريقيا، وكوت ديفوار مع غانا، نال 11 لاعبا جائزة "الأفضل" في المباريات.

مصطفى محمد يتفوق

12 مباراة جرت خلال الدور الأول، حصل خلالها 11 لاعبًا على لقب الأفضل، كان مصطفى محمد مهاجم المنتخب الأولمبي وهداف البطولة أيضا برصيد (4) أهداف هو "الاستثنائي"، إذ حصل على لقب الأفضل في مباراتين، فيما نال 10 لاعبين اللقب مرة واحدة هم رمضان صبحي "مصر"، إيفانز منساه "غانا"، كوفي إدجارد "كوت ديفوار"،كاموهيلو ماهالاتسي "جنوب أفريقيا"، فرانك إيفينا "الكاميرون"، تيبوهو موكوينا "جنوب أفريقيا"، باتسون داكا "زامبيا"، أوسو كوابينا "غانا"، لوثار ويسلي "جنوب أفريقيا"، وكواديو دابيلا "كوت ديفوار"

لاعبو مصر وجنوب أفريقيا يسيطرون

لاعبو مصر وجنوب أفريقيا كانوا الأكثر حصولا على لقب الأفضل بالعلامة الكاملة "3 مرات"، مقابل مرتين لغانا وكوت ديفوار، أي أن منتخبات نصف النهائي حصل لاعبوها على لقب الأفضل في 10 مباريات، بينما حصل لاعب من الكاميرون وآخر من زامبيا على اللقب مرة واحدة، وخرجا من البطولة مع مالي ونيجيريا اللتان لم يحصل أي من لاعبيهم على لقب "الأفضل" في أي مباراة.

الأفضل في المباريات

نال  مصطفى محمد لقب رجل مباراة  مصر مع مالي بالمجموعة الأولى بعدما منح منتخب بلاده هدف الفوز  في المباراة الافتتاحية للبطولة، وفي اللقاء الثاني الذي جمع الكاميرون مع غانا و بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق ، حصل الغاني ايفانز منساه على لقب رجل المباراة.

وفي مباراتي المجموعة الثانية حصل الإيفواري كوفي إدجارد، على جائزة أفضل لاعب في المباراة، التي فاز فيها منتخب كوت ديفوار على نيجيريا بهدف دون رد، وفي لقاء زامبيا مع جنوب أفريقيا الذي خرج سلبيا حصد  اللقب كاموهيلو ماهالاتسي لاعب منتخب جنوب أفريقيا..

في ثاني الجولات، بالمجموعة الأولى،  نال الكاميروني فرانك إيفينا  اللقب بفضل مساهمته في فوز فريقه علي مالي بهدف نظيف بتسديدة رائعة ، بينما تألق رمضان صبحي قائد المنتخب الأولمبي وسجل هدفا وصنع آخر، ليسهم في قلب النتيجة على المنتخب الغاني في الدقائق الأخيرة من المباراة، لينال الجائزة بعد فوز ملحمي لمصر 3-2.

وفي المجموعة الثانية، حصل لاعب جنوب أفريقيا تيبوهو موكوينا على الجائزة  في لقاء فريقه مع  كوت ديفوار بفضل تسديدة رائعة لركلة حرة أهدت منتخب بلاده النقاط الثلاث، في المقابل لم تمنع خسارة زامبيا أمام نيجيريا 1-3، باتسون داكا من الحصول على الجائزة كحالة وحيدة للاعب نال الجائزة رغم خسارة فريقه.

 في الجولة الختامية، سجل  مصطفى محمد هدفي مصر في شباك الكاميرون، ليتوج بالجائزة للمرة الثانية بعد فوز الفراعنة على الأسود 2-1، وبالطريقة نفسها سجل أوسو كوابينا هدفي غانا في شباك مالي ليمنح بلاده بطاقة التأهل ليحصل على لقب الأفضل.

وبالمجموعة الثانية ،  نال لوثار ويسلي لاعب جنوب أفريقيا الجائزة في مباراة منتخب بلاده أمام نيجيريا التي خرجت بالتعادل السلبي، وسجل كواديو دابيلا هدفا منح به كوت ديفوار الفوز على زامبيا، وصدارة المجموعة وحصد الجائزة.