اعلام

بيان من الاتحاد المصري لكرة القدم

05/02/2017

 
يقدر الاتحاد المصري لكرة القدم الموقف الأخلاقي للنادي الأهلي العريق برفضه القاطع سلوك بعض من منتسبيه في إحدى مباريات مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم ، وهو موقف ليس بغريب على النادي الأهلي ومسئوليه ، يؤكد أن التنافس الشريف لا يمكن أن يأتي على حساب القيم والمبادئ  ، ويبعث برسالة واضحة  تبرز السلوك التاريخي والطبيعي للإنسان المصري القويم .

والاتحاد المصري لكرة القدم إذ يثمن جهود أي ناد مصري في سبيل إعلاء مبدأ حاكمية اللوائح والقانون ، وتقديم المبادئ والأخلاق عما سواها ، ليدعو جماهير الكرة المصرية إلى أن تنحاز لكل سلوك من شأنه تمكين القيم الأخلاقية في ملاعبنا ، حتى نصل بلعبتنا إلى المكانة التي نرجوها، والغايات التي نسعى لبلوغها ، وفي مقدمتها عودة الجماهير إلى المدرجات ، وترسيخ حقيقة أن مباريات كرة القدم كانت وستظل احتفاليات تجمع ويجتمع عليها الشعب المصري العاشق لها.


  • print
  • Share